كيف يعمل نظام GPS

إن نظام GPS
                 هي نظام يستخدم بشكل أساسي في تحديد المواقع الجغرافية في العالم، ولهذا النظام استخدامات أخرى، وتطبيقات عديدة عسكرية ومدنية. ونظام GPS هو نظام أمريكي الصنع، حيث صنعته الولايات المتحدة الأمريكية، واستخدمته في الكثير من الأغراض العسكرية، فقد كان استخدام هذا النظام في البداية مقتصراً على التطبيقات والأغراض العسكرية، ثم انتقل فيما بعد للاستخدامات المدنية، والتجارية، والشخصية، وأصبح متاحاً لجميع الناس، فصار هذا النظام يباع في الأسواق بأجهزة مستقلة، وبأسعار جيدة. وتم إدخاله إلى الهواتف النقالة، ليصبح جزءاً من تطبيقاتها العديدة، كما تم إدخاله أيضاً في السيارات والطائرات؛ للاستفادة منه في تحديد الأهداف والإرشاد الملاحي.


ومن الاستخدامات الأساسية لنظام GPS: تحديد الموقع الجغرافية للأشياء الموجودة على سطح الأرض، وتوجيه الطائرات المدنية والعسكرية، والسفن والبواخر، ويستخدم أيضاً في القياسات الهندسية الدقيقة.

إن الأحرف التي يتكون منها اسم هذا النظام: (GPS) هي عبارة عن اختصار للعبارة الإنجليزية التالية: (Global Positioning System)، وتترجم هذه العبارة إلى اللغة العربية بالعبارة التالية: (نظام تحديد المواقع العالمي)، أو (نظام التحديد العالمي). ويرمز لهذا النظام باختصار آخر وهو: (NAVSTAR - GPS)، وهو اختصار لهذه العبارة الطويلة: (Navigation Satellite Timing And Ranging - Global Positioning System)، حيث تم إضافة الاختصار (NAVSTAR) الذي يرمز إلى الأقمار الصناعية التي ترسل البث والإشارات الكهرومغناطيسية التي تلتقطها أجهزة الاستقبال، وتعمل بواسطتها.

ونظام تحديد المواقع العالمي (GPS) ليس الوحيد الموجود في العالم، وإنما يوجد أنظمة أخرى مشابهة لهذا النظام، وتعمل أيضاً بالأقمار الصناعية، وهذه الأنظمة من صناعة دول أخرى غير الولايات المتحدة الأمريكية. ومن تلك الأنظمة:
  1. نظام جلوناس (GLONASS) الذي طوره الاتحاد السوفيتي، وأعيد تطويره مجدداً في السنوات الأخيرة، حيث أصبح منافساً لنظام (GPS) الأمريكي.
  2. نظام جاليليو (Galileo) الذي طوره الاتحاد الأوروبي.
  3. نظام بايدو (BeiDou) الذي طورته جمهورية الصين الشعبية.

يتكون نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) من أكثر من عشرين قمراً صناعياً تدور حول الأرض على ارتفاع أكثر من عشرين ألف كيلو متر. ويتكون أيضاً من أجهزة استقبال، حيث تقوم الأقمار الصناعية بإرسال إشارات كهرومغناطيسية تحمل العديد من المعلومات، ومن ثم يقوم جهاز الاستقبال بالتقاطها، وعن طريق هذه الإشارات يتم تحديد موقع جهاز الاستقبال، وزمن بث الإشارات، ويقوم جهاز الاستقبال بتحليل تلك الإشارات، وإجراء العديد من العمليات الحسابية، ومن ثم عرض النتائج على شاشة العرض الموجودة عليه. ويوجد في جهاز الاستقبال خرائط للعالم، ويمكن تحديثها باستمرار.

 ..ادعم الموقع والكاتب بنشر المقال من خلال ازرار المشاركة......

ليست هناك تعليقات:

داخل المقاله